التصنيف العام

مقالات تثقيفية لـ دعاوى الأحوال الشخصية التي ليس لها تصنيف معيّن، مثل المطالبة بالمستندات، او اتعاب المحاماة او المنع من السفر، اقامة حارس قضائي

الابتزاز الإلكتروني في السعودية: ما بين سبل الوقاية وطرق التبليغ

الابتزاز الإلكتروني في السعودية

سهّلت مواقع التواصل الاجتماعيّ بأشكالها جرائم الابتزاز بشكل كبير. لتخلق حيّزًا إضافيًا لجرائم المبتزين المتزايدة، خاصةً مع غياب الوعي التقني لبعض الضحايا الذين يتم الإيقاع بهم وتسجيل مواد مخلة لهم. أو عن طريق اختراق الحسابات وسرقةِ موادٍ خاصة باصحابها.

عقوبة السب والشتم وفق قوانين الحق العام والحق الخاص في السعودية

عقوبة السب والشتم

لا شكّ بأن التلفظ على شخصٍ بكلمات مسيئة ومعيبة ما هو إلا جرمٌ أخلاقيّ قبل أن يعدّ جرمًا قانونيًا معاقبًا عليه، حيث جاء تجريمُ هذه الأفعال رادعًا أمام سطوةِ لسان من لا يتمالكون أنفسهم ويطلقون أشدّ المسبات وأشنع الكلمات على الآخرين.

كيف تثبت قضية الابتزاز من داخل المملكة السعودية أو خارجها

كيف تثبت قضية الابتزاز

كرّست القوانينُ والأحكامُ في المملكة العربية السعودية تركيزًا خاصًا على جرائم الابتزاز، فجاءت عقوبة الابتزاز مرهقةً آلمةً للجناةِ. كما عبّدت وزارةُ الداخلية طرقًا عديدةً للتبليغ أمام المجني عليهم وتقديم المساعدة لهم. بما في ذلك إجراءات إثبات قضيّة الابتزاز.

رقم الابتزاز: طريقٌ مختصرة للتبليغ المباشر

رقم الابتزاز

ينتظِرُ بعض الضحايا عدولَ الجاني عن جريمته، معتقدين أنّه سيتركهم وشأنهم إذ ما نفّذوا طلباته، والحقيقة أنّ المبتزّ لن يعدُل عن أفعاله، لأنّ سلوكَه الإجراميّ ليس وليدَ اللحظة، بل هو خطرٌ محدقٌ يجب التعامل معه على وجه السرعة.

كيف تختلف عقوبة الابتزاز باختلاف نوعه؟

عقوبة الابتزاز

لا تقتصرُ معرفةُ العقوبة بالجناة والمجني عليهم فحسب. فجرائم الابتزاز متزايدة مما يستدعي ضرورة الوقاية منها قبل وقوعها حتى، ومعرفة كيفيّة مواجهتها في حال التعرض لها. ويمكن تشبيه ذلك باللقاح الذي نأخذه ضد الأمراض المعدية للوقاية منها بالدرجة الأولى، ولتخفيف حدّة الأعراض للحد الأدنى إذ ما أصبنا بها.

انتقل إلى أعلى