كيف تتم قسمة التركة باختلاف أو اتفاق الورثة وتوثيقها رسميًا؟

كيف تتم قسمة التركة باختلاف أو اتفاق الورثة وتوثيقها رسميًا؟

بعد وفاة المورث من الطبيعي أن يكون لدى ورثته العديد من الأسئلة حول قسمة التركة وإجراءاتها وكيف تتم وطريقة توثيق القسمة وحصول كل وريث على نصيبه الشرعي الصحيح، لذلك في هذا الموضوع سنتعرف على كامل إجراءات قسمة التركة في مختلف الحالات وكيفية توثيق القسمة بشكل رسمي لدى وزارة العدل، وكل التفاصيل التي يجب على الورثة معرفتها بخصوص إجراءات التركة.

الجهات المسؤولة عن قسمة التركة

في كل الحالات التي يتم فيها قسمة التركة بين المستحقين لها، يتطلب الأمر توثيق القسمة لدى الجهات الرسمية المتمثلة بوزارة العدل سواء كانت القسمة بالتراضي بين الورثة أو بالإجبار أو حتى لو كان الوريث شخص واحد بمفرده، دائمًا يجب توثيق ذلك وتسجيله أما عن طريق كتابة العدل أو المحكمة حتى تكون الأمور رسمية وصحيحة وتُحفظ الحقوق لأصحابها.

ولكن إجراءات الأمر لا تتم بالسهولة، وإنما كل حالة من حالات الميراث لها جهة مختصة بها ومسؤولة عنها، الجدول التالي يوضح الجهات من وزارة العدل المسؤولة عن حالات قسمة التركة على اختلافها ومتى تكون كل حالة مع كل جهة:

الجهة المسؤولة عن قسمة التركة متى تتم القسمة عن طريق هذه الجهة؟
كتابة العدل إذا كانت القسمة بالتراضي بين الورثة ولا يوجد ضمنهم قاصر أو غائب أو مفقود أو وصية أو وقف ضمن التركة
الإنهاءات في محكمة الأحوال الشخصيةإذا كانت القسمة بالتراضي وبوجود قاصر أو غائب أو مفقود أو وقف أو وصية
دعوى ترفع إلى محكمة الأحوال الشخصيةإذا اختلف الورثة على القسمة ترفع دعوى قسمة تركة إجبار 
الإنهاءات في محكمة الأحوالبغرض بيان أنصباء الورثة ومعرفة حصة كل طرف
الإنهاءات في محكمة الأحواللحصر تركة متوفي قديمًا وليس له هوية

هذه هي الجهات المسؤولة عن قسمة التركة في وزارة العدل في مختلف الحالات التي يمكن أن تكون عليها الورثة سواء باختلاف أو اتفاق الورثة، في السطور التالية سنتعرف على إجراءات كل واحدة من هذه الحالات.

حالات قسمة التركة

قسمة التركة عند اتفاق الورثة 

وتكون هذه الحالة عند عدم وجود خلاف بين ورثة المتوفى واتفاقهم جميعًا على القسمة، وبالتالي تكون قسمة تركة بالتراضي، وهذه لها حالتين:

  • تكون عن طريق كتابة العدل إذا لم يكن بين الورثة قاصر أو غائب أو مفقود ولم يكن للمتوفى وصية أو حصة وقف ضمن التركة، عندها على جميع الورثة التوجه إلى كتابة العدل  أو توكيل واحد منهم أو محامي لإجراء القسمة بشكل كامل لدى كتابة العدل وتوثيقها.
  • تكون عن طريق الإنهاءات في محكمة الأحوال الشخصية إذا كان بين الورثة قاصر أو غائب أو مفقود أو بوجود وصية للمتوفى أو حصة وقف ضمن التركة، بهذه الحالة يتم تقديم الطلب إلى الإنهاءات من خلال منصة ناجز.

إجراءات تنفيذ الحالتين هنا سواء لدى كتابة العدل أو الإنهاءات في المحكمة كنا تحدثنا عنها في موضوع توثيق قسمة تركة بالتراضي، يمكنك الاطلاع على الموضوع والتعرف إلى كامل إجراءات تنفيذ القسمة بالتفصيل.

قسمة التركة عند اختلاف الورثة 

أما في الحالات التي يكون فيها الورثة مختلفين على القسمة فهنا يجب رفع دعوى إلى محكمة الأحوال الشخصية بغض النظر عن سبب الاختلاف، وعند الاختلاف على قسمة التركة يوجد أكثر من حالة 

  • إذا امتنع بعض الورثة أو حتى لو واحد منهم عن تقسيم التركة يجب رفع دعوى قسمة تركة إجبار، وهذه تكون على دعوتين منفصلتين دعوى تكون لقسمة الأموال ودعوى أخرى لقسمة العقارات وبعدها تتولى المحكمة قسمة التركة وتوزيع الأنصبة لكل مستحق.
  • إذا تصرف أحد الورثة في التركة قبل قسمتها ودون توكيل وإذن من بقية الورثة عندها يجب رفع دعوى محاسبة في تركة حتى تقوم المحكمة بمحاسبة الشخص الذي تصرف في التركة دون وجه حق.

كل واحدة من إجراءات الدعاوى هذه تكون لها شروط ومتطلبات مفصلة يمكن الرجوع إلى الروابط المشار لها لمعرفة التفاصيل عن كل واحدة من هذه الدعاوى.

هذه هي الحالات الرئيسية لاقتسام التركة سواء بموافقة جميع الورثة واتفاقهم كما عرفنا بقسمة التراضي أو في حالة اختلاف الورثة وبالتالي قسمة الإجبار.

لنطلع الآن على بعض التفاصيل الإضافية التي عادة تهم الورثة في أي من الحالات سابقة الذكر.

بيان أنصباء الورثة ومعرفة حصة كل طرف

وهذا الإجراء يكون الغرض منه معرفة نصيب كل طرف من الأطراف المستحقة للورثة كما ينص الشرع، أي النصيب الشرعي لكل شخص من الورثة. 

وهنا يجب أن يكون جميع الورثة حاضرين وموجودين كما هم في صك حصر الورثة، كذلك يجب أن يكونوا على علم بكل أملاك المتوفى وأمواله التي تركها.

ويكون هذا الإجراء عن طريقة الإنهاءات في محكمة الأحوال الشخصية، ويمكن لجميع الورثة التوجه للمحكمة أو توكيل واحد منهم أو توكيل محامي مثلًا للقيام بهذا الإجراء.

حصر تركة متوفي قديم ليس له هوية

هذه للأشخاص الذين كانوا توفوا قديمًا وليس لهم هوية أو أية أوراق ثبوتية، وهذا يتطلب تقديم طلب إلى الإنهاءات في محكمة الأحوال الشخصية وستطلب المحكمة شاهدين لتصدر في النهاية وثيقة حصر لإرث المتوفى. 

الإجراءات هنا تتم بشكل إلكتروني من خلال ناجز وكذلك حضور الشهود والجلسة مع القاضي تكون اونلاين.

حصر ورثة المتوفى

طبعًا كل أشكال الدعاوى التي أشرنا لها وحالات القسمة التي ذكرت تتطلب أن يكون الورثة قاموا بإجراء حصر الورثة وإصدار الصك الذي يوثق جميع ورثة المتوفى، لذلك في حال لم تصدر بعد صك الحصر يمكنك الاطلاع على موضوع طريقة استخراج صك حصر الورثة بشكل إلكتروني، أو استخراج صك حصر ورثة بدل فاقد.

أما في حال كان لديك صك حصر ورثة وتريد تعديله فيمكن ذلك أما من خلال كتابة العدل أو من خلال المحكمة بحسب الحالة، لتفاصيل أكثر أطلع على موضوع تعديل صك حصر الورثة.

حصر تركة المتوفى ومعرفة كل أملاكه

أيضًا ومن الطبيعي أن يحتاج الورثة إلى حصر تركة المتوفى ومعرفة كل ما كان يملكه، وهذا يشمل معرفة الأموال والحسابات البنكية والاستثمارية والأسهم والسجلات التجارية والعقارات والسيارات ومختلف الأملاك. هنا الطريقة الكاملة لحصر التركة للمتوفى ومعرفة كل أملاكه على اختلافها.

هذا كل ما يخص قسمة التركة بالشكل الصحيح بدءًا من استخراج صك حصر ورثة وتحديد المستحقين للتركة إلى تحديد أنصباء الورثة وثم توثيق قسمة التركة سواء بالتراضي عند اتفاق الجميع أو القسمة بالإجبار في حال الاختلاف كما عرفنا.

هلا وسهلا 👋

سجّل في قائمتنا البريدية وأحصل على محتوى توعوي وتوجيهات قانونية

ماراح نرسلك بريد مزعج! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

انتقل إلى أعلى